خطوط
Powered by Spearhead Software Labs Joomla Facebook Like Button

ابتكر بعض الأوكرانيين أسلوبا جديدا لمحاربة الفساد والفاسدين سنة 2014، تجلى في رمي الفاسدين والمفسدين من وزراء ومسؤولين في حاويات القمامة في مدن عدة في أوكرانيا، تباينت ردود الفعل حينها بين القبول أو الرفض وامتعاض شريحة كبيرة من الساسة والمحللين وكذا العامة.

 

ريحانة برس - زين العابدن البلغيتي

ابتكر بعض الأوكرانيين أسلوبا جديدا لمحاربة الفساد والفاسدين سنة 2014، تجلى في رمي الفاسدين والمفسدين من وزراء ومسؤولين في حاويات القمامة في مدن عدة في أوكرانيا، تباينت ردود الفعل حينها بين القبول أو الرفض وامتعاض شريحة كبيرة من الساسة والمحللين وكذا العامة.

وكانت حجتهم في استعمال هذا الأسلوب المبتكر أن هؤلاء الساسة متورطون في عمليات فساد، وأن السلطات لم تحارب الفساد بعد مرور نصف عام من عمر الحكومة، فأطلقوا حملة تحولت إلى ظاهرة شارك فيها الشعب لإذلال من قام بإذلال الشعب ووضعهم في حاويات القمامة بدل السجون على الأقل.

ونشرت مقاطع فيديو توثق الحدث، بوصفه جزءا من ظاهرة أسموها "التطهير بالقمامة".

فقد تعرض الوزير السابق وعضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية "مصطفى الخلفي" لموقف حرج ومخزي حينما تم طرده من طرف سكان حي التقدم بالعاصمة الرباط.

مواضيع متصلة

العدل والإحسان تدعو لفتح تحقيق في تعذيب الزفزافي ومصطفى الخلفي ينفي التعذيب

العدالة والتنمية تحصن ممتلكاتها بالجماعات الترابية بالمادة 9 على حساب القضاء وهيبة الملك

قانون "فرنسة التعليم" هل يؤدي إلى انشقاق في حزب العدالة والتنمية؟

ظهر ذلك في شريط فيديو تم تداوله على موقع فايسبوك حيث اعترض الساكنة طريق الخلفي حينما كان متوجها للمشاركة في في نشاط حزبي لفرع العدالة والتنمية رافعين شعارات ارحل ومنددين بأداء حزب الحزب في الحكومة التي يرأسها أمينه العام سعد الدين العثماني.

من جانب آخر يرى البعض أن هذه الخرجات لكوادر حزب العدالة والتنمية هي مجرد خرجات انتخابية سياسية غير مسؤولة سابقة لأوانها، لكن وعي الشعب المغربي سئم ومل مثل هذه الخرجات ومثل هذه الخطابات.